سيستفيد نحو 35 ألف طالب وطالبة من خدمات التدريس الخاصة لشركة التكنولوجيا التعليميّة على يد خبراء متخصّصين في مجالهم

OSTAZ الشركة الناشئة ضمن منظومة Hub71 تعقد اتفاقية مع "الدّار للتعليم"

09 Jan, 2023
Icon
مشاركه
Icon
Icon
Icon
مشاركه
Icon

عقدت Ostaz، منصّة التدريس الخاص عبر الإنترنت في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، اتفاقيّة شراكة مع شركة الدّار للتعليم، المجموعة التعليمية الرائدة في أبوظبي، توفّر بموجبها خدمات التدريس والدعم المنزليّ لقرابة 35 ألف طالب وطالبة في العاصمة أبوظبي.

وبدورها سهّلت Hub71، منظومة التكنولوجيا العالمية في أبوظبي، عقد الشراكة بين Ostaz وشركة الدّار للتعليم، في إطار جهودها الهادفة إلى دعم مؤسّسي الشركات الناشئة ومنحهم فرصًا لتطوير أعمالهم عبر شبكة شركاتها وشركائها الحكوميين في إمارة أبوظبي.

وتقدّم Ostaz خدمات تدريس متميّزة تضمّ مجموعة شاملة من المواد التعليمية واللغات والاختبارات التحضيرية، بقيادة مدرّسين يتمتّعون بمؤهّلات وخبرات مميّزة تمّ تقييمهم وتدريبهم مسبقًا لضمان نتائج تعليميّة تلبّي مختلف احتياجات الطلبة.

وسيتمكّن طلبة 28 مدرسة تديرها شركة الدّار للتعليم عبر اتفاقية الشراكة من الاستفادة من خدمات دروس خصوصيّة تلبّي احتياجاتهم الأكاديمية الفرديّة وأهدافهم التعليميّة العامة.

كما سيتمكّن الطلبة من الاستفادة من جلسات التدريس في أيّ من فروع شركة الدّار للتعليم في الإمارات من خلال المشاركة فيها افتراضيًا أو الالتحاق بها بصفة شخصيّة. إضافة إلى ذلك، ستستضيف Ostaz اختبارات تحضيرية مخصّصة، وحصصًا لتعزيز المهارات ودروسًا لغويّة في مراكز تدريب شركة الدّار للتعليم، وستقدّم الدعم اللازم للطلبة الراغبين في الالتحاق بالجامعات.

وتعليقًا على الشراكة، قالت أودري نكد، المديرة التنفيذيّة لشركة Ostaz: “نفخر بتعاوننا مع شركة الدّار للتعليم لمساعدة الطلبة على تطوير مهاراتهم وتحقيق أهدافهم الأكاديمية. واليوم تقدّم الإنترنت إمكانيّات هائلة لقطاع التدريس، ومن خلال العمل عن كثب مع إحدى أبرز المجموعات التعليمية في المنطقة، فإنّنا نحرص على أن يستفيد الطلبة من الفرص التعليميّة كما نسعى إلى تزويدهم بالمهارات والمعارف اللازمة لتحقيق النجاح."

من جهته، قال أندرو تورنر، رئيس مجموعة التكنولوجيا التعليمية في الدار للتعليم: “تدعم كافة مدارس الدار للتعليم مختلف المجتمعات الطلابيّة بخصائصها الفريدة والمتنوعة حيث يعدّ توفير خبرات التعلّم وآليات الدعم المخصّصة ضروريًا لإطلاق كامل إمكانيّات المواهب وتلبية تطلّعات كلّ طالب في الحياة. ويسعدنا الدخول في شراكة مع Ostaz حيث ستمكّننا من تقديم الدعم اللازم لطلاّبنا بعد الدوام المدرسيّ المعتاد، من خلال توفير دعم تعليميّ مخصّص ومتكيّف يكمّل التدريس والتعلم المتميزين اللذين تفتخر بهما الدار للتعليم. ومع مواصلة توسّعنا والابتكار، سنستمرّ في توفير خدمات تعليمية متطوّرة لأولياء الأمور والطلاب من خلال شركاء متميّزين مثل Ostaz وHub71."

ووفّرت Ostaz 90 ألف ساعة تدريس لأكثر من 60 ألف طالب وطالبة في كافة أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالتعاون مع ما يزيد عن ألف متخصّص وخبير في مجال التعليم. كما عقدت شراكات مع أبرز المعاهد التعليمية بما فيها الجامعة الأمريكية في دبي والجامعة الأمريكية في بيروت وجامعة الشارقة في دولة الإمارات العربية المتحدة، ومدارس Taaleem وElite في المنطقة. وتعدّ شركة التكنولوجيا التعليميّة الناشئة واحدة من الشركات الـ200 التي تحتضنها منظومة Hub71 في أبوظبي، حيث تتاح لها فرصة الاستفادة من برامج تعزيز القيمة والحوافز لدعم نموّها على المدى الطويل.